إبراهيم شريف: احتياطي البحرين من العملة الأجنبية لم يعد يكفي وارداتها لشهرين متتاليين

2017-08-01 - 2:57 م

مرآة البحرين: قال القيادي البارز في المعارضة والاقتصادي إبراهيم شريف أن احتياطي البحرين من العملة الأجنبية شهد هبوطاً حاداً، حيث لم تعد تكفي لتغطية واردات البلاد لشهرين متتالين، بعد أن كانت تغطي 6 أشهر، وذلك وفقاً لما كشفته ميزانية البنك المركزي للعام 2016.

وأضاف في سلسة تغريدات نشرها عبر حسابه على شبكة التواصل الاجتماعي أن خفض تصنيف البحرين الائتماني درجتين يشير إلى "استمرار تدهور الوضع المالي للدولة، وفقدان الثقة بجدية إجراءات خفض العجز في الموازنة".

وحذر شريف من أن العام المقبل "ستأكل فوائد الديون حوالي نصف دخل البحرين من النفط، ومعدلات الاقتراض الحالية تعني أن دخل النفط سيذهب كله قريباً لخدمة الدين العام".

وتساءل ما السر وراء صعود الدين العام بسرعة أكبر مما يستدعيه سد العجز المالي للحكومة؟، داعياً إلى "الشفافية التامة والشراكة لمعالجة مشاكلنا".

وحذر من أن "التعويل على ارتفاع أسعار النفط من جديد، مثل الغريق الذي ينتظر مركبا لانقاذه، علينا أن نتعلم السباحة فقد دخلنا بحرا لم نستعد لخوض غماره".

وختم بالقول "مازلنا في بداية الأزمة. في الثمانينات استمرت أسعار النفط منخفضة 15 عاما. لكننا هذه المرة لا نملك احتياطيات مالية فقد راكمنا جبلاً من الديون" على حد وصفه.

 



المصدر: مرآة البحرين
رابط الموضوع: http://bhmirror.no-ip.org/news/40677.html