حصاد 2013

2014-06-21 - 12:23 م

مرآة البحرين (خاص): دشّنت مرآة البحرين الإصدار الثالث من كتاب حصاد الثورة البحرينية (حصاد الساحات 3) على هامش منتدى إقليمي أقامته شبكة المنظمات العربية غير الحكومية للتنمية في بيروت 15 يونيو/حزيران 2014.

وحضر حفل التدشين مجموعة من الناشطين البحرينيين والعرب.

وحصاد الساحات هو كتاب يرصد مجريات الثورة البحرينية على المستوي السياسي والحقوقي والاجتماعي المحلي والدولي، ويصدر في النصف الأول من كل عام، وقد كان حصاد 2011 ، أول كتاب توثيقي يصدر عن ثورة 14 فبراير.

ويتكوّن حصاد الساحات 2013 من 564 صفحة، مقسّمة على ثمانية فصول مكتوبة باللغة العربية، بالإضافة إلى فصل مكتوب باللغة الإنكليزية يحوي مجموعة من التقارير. في حصاد 2013 هناك 45 تقريرا كتبت بمهنية عالية، وهي تغطي جميع نشاطات الثورة المحلية والدولية،كما ترصد تحرك السلطة ضد هذه النشاطات.

ويعتبر الكتاب الإصدار السابع لمرآة البحرين منذ تأسيسها في 13 مايو/أيار 2011، وقد نشر على موقع المرآة تدريجيا على هيئة تقارير مطلع العام الجاري، وأصدر مطبوعا في هذا الشهر.

افتتاحية الكتاب

وقدّم للكتاب بافتتاحية باسم هيئة تحرير المرآة تحت عنوان "ساحة 1783"، وقالت هيئة التحرير في افتتاحيتها إن الملك أضاف "ساحة جديدة للصراع مع نظامه الدكتاتوري. إنها ساحات التاريخ حيث الشرعية والهوية والاعتراف. أرادها الملك هكذا، أن تتحول المعركة من ساحة الخصام إلى ساحة العداء، من ساحة الخلاف السياسي، إلى ساحة احتراب الهوية".

وأضافت"في 2013 يجد الدكتاتور نفسه محاصراً، فيذهب لساحة التاريخ الذي كتبته قبيلته. يريد أن يقرر أنه صاحب الحق التاريخي في استملاك هذه البلاد، يأتيه الرد سريعاً: كل ما في هذه الأرض ينطق بغير اسمك، مساجدها التاريخية، عوائلها الموغلة في أرضها، شواهد قبورها، وثائقها المحفوظة، سير علمائها وكتبهم ومخطوطاتهم. كلهم هنا، لا يعرفون مكاناً جاءوا منه، كما لا يعرف تراب هذه الأرض المكان الذي كان فيه قبل أن يكون تراب أوال".

"لا تاريخ لهذا الشعب يحتفل به كتاريخ لوصوله هذه الأرض، فهو هنا ضارب في التاريخ. باختصار 230 عاماً لا يمكنها أن تهزم ما لا نهاية له من الأعوام".
وقالت هيئة التحرير إن "فتح ساحة التاريخ بوقائعه المأساوية، يؤكد أن النضال ليس من أجل لقمة العيش وحدها، بل إنه النضال من أجل الاعتراف والكرامة".

كتاب 3

الفصول الثمانية: عام 2013 موثّقا

وحمل الفصل الأول (ساحات الثورة) تقريرا وثّق لحملات السلطة في استهداف الشيخ علي سلمان، أمين عام جمعية الوفاق الوطني، كبرى القوى السياسية المعارضة، كما حمل تقارير عن شهداء البحرين في العام 2013، وتقريرا عن استهداف السلطات لعوائل الشهداء، وآخر عن حملات البحرينيين في العام 2013 مثل حملة تمرد وحملة عاصمة التعذيب وحملة أوقفوا الشحنة وغيرها. الفصل الأول احتوى أيضا تقريرا عن حصاد التجسس والاختراق في 2013، وآخر عن المؤسسات والكوادر الطبية، وتقريرا عن قضية المفصولين التي لا زالت مستمرة، وآخر عن النشطاء الحقوقيين: بين المعتقل والمنفى، وتقريرا عن قضية الرموز وتداعياتها الدولية، وكان التقرير الأخير في هذا الفصل عن أحداث سباق الفورمولا في 2013 وضحاياه نفيسة وريحانة.

في الفصل الثاني من الكتاب (المنظمات الدولية) عرضت تقارير عن الإدانات الأممية التي حصدتها البحرين في العام 2013، وآخر عن أنشطة وتقارير 60 منظمة دولية حول البحرين في العام ذاته، كما ضم الفصل تقريرا عن دخول قضية البحرين جامعة "هارفرد" والعديد من مراكز البحث الدولية من باب الدراسات والأبحاث، وتقريرا عن سقوط المؤشرات الدولية للبحرين في هذا العام.

وعرض الفصل الثالث (السياسة الدولية والإقليمية) تقريرا يوثق حصاد "حزب الله" اللبناني في قضية البحرين، وتداعيات مواقفه السياسية المؤيّدة للمعارضة، وكان هناك تقرير ان عن الدور البريطاني في البحرين، وتقرير عن دور الدول الأوروبية في القضية، و3 تقارير عن السياسة الإيرانية تجاه البحرين التي شكّلت إحدى أهم قضاياها في السياسة الخارجية. وورد في هذا الفصل تقرير عن سياسات الدول العربية تجاه قضية البحرين، وتقريران عن السياسة الأمريكية في قضية البحرين والجدل حول دور الأسطول الأمريكي الخامس في ذلك تحديدا.

الفصل الرابع كان فصل (ميديا الثورة وجوائزها) وقد احتوى على تقريرين الأول كان عن حصاد الجوائز والترشيحات الدولية للناشطين والمناضلين البحرينيين في العام 2013، والثاني كان عن الإصدارات التي أنتجت عن الثورة في هذا العام، من كتب وأفلام مصورة.

واحتوى الفصل الخامس (صحافة عالمية ودولية) على تقريرين يوثقان تغطيات الصحف الأجنبية وتقاريرها عن قضية البحرين في العام 2013، بما فيها من انتقادات وجّهت لحكومات الدول الغربية على مواقفها إزاء قضية البحرين.

وكان الفصل السادس تحت عنوان (الحكومة والاقتصاد)، وقد احتوى على تقرير عن جلسة العار التاريخية للمجلس الوطني التي جاءت في أعقاب الإعلان عن حملة تمرد العام الماضي، وتقرير عن نتائج وتداعيات تعيين ولي العهد نائبا لرئيس الوزراء، وتقرير عن حصاد الملك وسردياته في 2013، وكذلك تقرير عن بروز الجهاديين البحرينيين في سوريا وتفكك التيارات السنية الموالية للنظام داخل البلاد، كما حوى الفصل تقارير لخّصت الحالة الاقتصادية للبلاد في العام 2013 "استنساخ نموذج اليونان... الدولة شبه المفلسة"، و"تلاعب رئيس الوزراء بمئات الملايين من الميزانية، في مقابل خطط رفع الدعم"، ووثق أحد تقارير هذا الفصل فساد العام 2013 وفضائح العائلة الحاكمة في هذا السياق خصوصا في "ألبا وأخواتها".

وخصص الفصل السابع لتوثيق (قضايا المحاكم والانتهاكات) في 2013، وجاء في 8 تقارير خصصت لتوثيق تبرئة القتلة والمعذبين، حصاد الخلايا الأمنية، حصاد الانتهاكات الرياضية، حصاد اغتيال الطفولة، ساحة "بهية العرادي" والانتهاكات ضد النساء، حصاد المحاكم، حصاد الاعتقالات والمداهمات، حصاد السجون، وحصاد المرتزقة والميلشيات المدنية التي ملأت ساحات القتل في 2013.

وفي الفصل الأخير من القسم العربي من الحصاد، أعيد نشر "أجندة الثورة" التي تصدرها مرآة البحرين شهريا، كتوثيق لأهم الأحداث والوقائع السياسية والأمنية والحقوقية في كل شهر.

فصل باللغة الإنجليزية لأول مرة

وقد ضمّ الحصاد لأول مرة قسما للتقارير المنشورة باللغة الإنجليزية، وهي تقارير نشرت مترجمة على موقع مرآة البحرين في العام 2013، وقد احتوى الفصل في بدايته على افتتاحية الحصاد مترجمة إلى الإنجليزية، ومقال للأكاديمي الأمريكي والمستشار السابق في جهاز المخابرات الأمريكي إميل نخلة، كما احتوى على تقرير بروفايل المعارض السياسي خليل المرزوق، الذي سجن العام الماضي بسبب نشاطه السياسي المعارض.

وضم الفصل تقريرا يوثق 3 حالات لناشطات معتقلات في السجون البحرينية هن: ريحانة الموسوي، نفيسة العصفور، ونادية علي، وتقريرا مفصلا عن قضية ريحانة الموسوي وتعريتها في السجن، وكذلك ضم الفصل تقريرا عن المصورين البحرينيين، وتقريرا عن أصغر معتقل سياسي في السجون البحرينية سلمان مهدي، وتقريرا عن قنابل الغاز المسيلة للدموع وما كشف عن خطط تصديرها إلى البحرين من مصانع كورية.

 

 



المصدر: مرآة البحرين
رابط الموضوع: http://bhmirror.no-ip.org/news/31022.html