جلسة في البرلمان البريطاني غداً لإلقاء الضوء على ما تحقق من توصيات بسيوني بعد عام

2012-11-26 - 7:21 ص


مرآة البحرين: تعقد لجنة حقوق الإنسان التابعة إلى البرلمان البريطاني جلسة يوم غد الثلثاء لمناقشة الوضع في البحرين. وستستمع اللجنة إلى وجهات نظر مختلفة من الحكومة والمعارضة إضافة إلى محايدين، حيث من المقرر أن يسلطوا فيها الضوء على ما تم تطبيقه من توصيات اللجنة البحرينية لتقصي الحقائق. 

وعلم من بين المتحدثين، عضو لجنة تقصي الحقائق البروفيسور السير نايجل رودلي، والدكتور كريستيان من مؤسسة «تشاتم هاوس»، حيث من المقرر أن يسلطا الضوء على الوضع الحالي. كما يتحدث أيضاً النائب السابق في البرلمان البحريني عن كتلة «الوفاق» النيابية علي الأسود، وعضو مجلس الشورى المعيّن جمال فخرو، ممثلاً وجهة نظر الحكومة. 

وقال الأسود المقرر أن يمثل وجهة نظر المعارضة، في حسابه على «تويتر» إنه سيتوقف عند «إخفاق الحكومة في تنفيذ توصيات بسيوني وأهمية الحوار السياسي وسبل الخروج من الأزمة». 

وكان عضو اللجنة نايجل رودلي قد وجه نقداً شديداً اليوم إلى السلطات، وقال إنه لا توجد «إرادة في تنفيذ التوصيات». كما عبر  في حوار مع صحيفة «الوسط» عن ذهوله لسحب جنسية 31 بحرينياً، معتبراً أن «استمرار التجاوزات في استخدام القوة والاعتقال  يجري بالأسلوب نفسه الذي تحدث عنه تقرير تقصي الحقائق».

التعليقات
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

comments powered by Disqus