البحرين: أزمة البصل مستمرة والأسعار ارتفعت إلى الضعف

2017-11-25 - 2:35 م

مرآة البحرين: تعاني أسواق التجزئة المحلية شحا في البصل الهندي منذ أسبوع تقريبا، ما أدى إلى ارتفاع سعر البصل المصري بنسبة 100% من 250 فلسا للكيلوجرام إلى 500 فلس، ما خلق ارتفاعا كبيرا في الطلب على البصل المصري في البحرين ودول مجلس التعاون التي تواجه مشكلة مماثلة.

وقال صديق عبدالرحيم من مؤسسة الشربتلي للفواكه والخضراوات: «يعاني السوق المحلي من عدم توافر البصل الهندي بسبب شح من دول المصدر (الهند)؛ لتعرض موسم الحصاد لمشاكل هذا العام، فقد ارتفع سعر طن البصل الهندي في بلد المنشأ إلى 700 دولار للطن؛ أي أن سعر الكيلو سيرتفع إلى 600 فلس، باحتساب كلفة الشحن وغيرها من مصاريف الاستيراد، ما جعل كلفته عالية وتسبب في ابتعاد التجار عن استيراده، وجعل التجار يلجأون إلى استيراد البصل المصري بكميات كبيرة كبديل للبصل الهندي».

وأضاف: «كذلك زيادة الطلب على البصل المصري في الفترة الأخيرة أدت إلى ارتفاع سعره بنسبة 100% قابلة للزيادة، فبعد أن كان الكيلوجرام بـ250 فلسا وصل الكيلوجرام إلى 500 فلس، وذلك نتيجة شدة الطلب على البصل المصري من دول مجلس التعاون وقلة المعروض، وخاصة أن شحنات البصل المصري تحتاج إلى 13 يوما حتى تصل إلى البحرين».

بينما أرجع تجار التجزئة شح البصل الهندي وارتفاع سعر البصل المصري في الأسواق المحلية إلى أزمة ارتفاع سعر البصل في الكويت خلال الفترة الأخيرة، ما حدا بتجار الجملة إلى تخزينه أو تقليل الكميات المطروحة في الأسواق من أجل الاستفادة من عملية زيادة الأسعار أو إعادة تصديره إلى الكويت للحصول على أسعار أعلى.

من جانبه قال تاجر الفواكه رضا البستاني أن تفاقم مشكلة عدم توفر البصل الهندي في الأسواق في الفترة القادمة بسبب وضع الحكومة الهندية شروطا تعجيزية جديدة للاستيراد والشحن, منها زيادة الأسعار من 260 دولارا للطن إلى 980 دولارا للطن مع ضمان بنكي أو عدم تصديره, وذلك بسبب شح البصل في الهند وارتفاع أسعاره لتأخر موسم البصل هذا العام مما حذا بالحكومة إلى وضع هذه الشروط لتعمل على توفيره في البلاد، حيث ارتفع سعر كيلو البصل ارتفاعا جنونيا في الهند ووصل إلى حوالي 600 فلس للكيلو.

وأضاف البستاني «مع الشروط التعجيزية والأسعار الجديدة فإن كلفة البصل الهندي ستكون مرتفعة في البحرين وقد يصل الكيلو إلى 800 فلس تقريبا بعد ان كان يتراوح بين 200 و 300 فلس للكيلو، وهذا المبلغ لا يمكن أن يتوافق مع السوق البحريني ولا دول الخليج، وتستمر المشكلة لمدة تتراوح بين أسبوعين وثلاثة أسابيع إلى أن تصل شحنات البصل من اليمن ومصر والصين وإيران، بكميات كبيرة لتغطية السوق وستعمل حكومات هذه الدول على توفير كميات تتناسب مع أوضاع السوق الحالي».

 


التعليقات
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

comments powered by Disqus